Tuesday, August 11, 2009

كتاب العظماء مائة أعظمهم محمد عليه الصلاة والسلام book of the greatest are 100 and mouhamed is the greatest of them by mikel hart.



من الكتب التى تجذبك لقرائتها ذلك الكتاب فعنونه يجذب العقل لقرائته فمن هؤلاء العظماء الذى يدعيهم هذا الرجل؟ ففضول نفسك يعطيك الفرصة أن تعرف مجرد أسماءهم وقد يجبرك أن تعرف عنهم شىء فقد تتخذ أحدهم قدوة -ولا سيما الرسول صلى الله عليه وسلم - أو يعجبك موقف فتعتبر به..... والكتاب في حقيقة الأمر سرد لبعض الشخصيات التاريخية وبعض من حياتهم وإعجاب المؤلف بهم والتى لن تكون من الضرورى متفقة مع ميولك الشخصية المتباينة فقد يسرد المؤلف شخصية قبل الأخري في ظل انه لا يتماشى معك ذلك الترتيب .....فانصحك بأن تأخذ الكتاب من باب العموم لا التخصيص ومن باب العلم بالشىء لا نقده لتستمتع بالكتاب

نبذة عن الكاتب مايكل هارت


مايكل هارت
- رجل مسيحي الاصل ومتزوج وله ولدان

- عالم من المتخصصين في علم الفضاء ومن العاملين البارزين في علوم الاقمار الاصطناعية والصواريخ في أمريكا اضافة إلى كونه من ذوي الاهتمامات المتعددة بشتى فنون المعرفة.

- حصل على شهادة في الرياضيات من جامعة كورتيل عام (1952) وشهادة في القانون من جامعة نيويورك عام (1958) وشهادة في العلوم الفيزيائية من جامعة اديلفي عام (1969). ودكتوراه في علم الفلك
من جامعة برنستون عام (1972)

- حياته العملية عمل في مركز ابحاث الفضاء العسكرية في (ميريلاند) وفي المركز القومي لدراسات طبقات الجو في (كولورادو). وفي مركز أكبر مرصد للأفلاك في (كاليفورنيا) واخيراً اشغل وظيفة مسؤول علمي عن التطبيقات العلمية لعلوم الفضاء في (ميريلاند).

وهذه الرغبة في دراسة كل هذه العلوم جاءته من القراءة والدراسة الدقيقة
يقول مايكل هارت :
انه تأثر بكلمة شهيرة للفيلسوف الانكليزي
(فرانسيس بيكون) والتي يقول فيها (القراءة تصنع الانسان الكامل)

و هكذا نستطيع ان ندرك من هذه اللمحة البسيطة المقتسبه من احدى المقالات ان الرجل من بين رجال قليلينوهبوا انفسهم للعلم والتعليم فهو انسان مثقف ومتعلم فبالاضافة الى اهتماماته العلمية فنجد ان له اهتمامات
على اصعدة أخرى في ابواب الثقافة مثل الفلسفة والادب واللغات فأعطي ثمرة مطالعاته من خلال كتاب كتبه فجمع فيه 100 شخصية عاشت في ازمنة مختلفه وامكنة مختلفه كما كانت شخصيات تحمل كل منها فِكرا مختلفا .. ونجد انه كان مهتما بالدرجة الاولى بمؤسسي الديانات والعلماء ومن ثم الفاتحين والزعماء فالادباء فرتب الشخصيات بالترتيب الذي رآه مناسبا وعادلا حيث كان مدركا من ان ترتيبه سيتعرض للنقد من جهات مختلفة ولكنه وبموضوعيته وبعدم تعصبه لفكر معينه استطاع ان يكون ماهرا في الاختيار والترتيب

وقد استوقفنى عن حياته تلك العبارة

حصل على شهادة في الرياضيات من جام
عة كورتيل1952 وشهادة في القانون من جامعة نيويورك 1958و شهادة في العلوم الفيزيائية من جامعة اديلفى1969ودكتوراه في علم الفلك من جامعة برنستون1972

-فهى تبزغ لنا مدى حب هؤلاء الناس للعلم كما تبين مدى الحرية التامة لهم في دراسة ما يرغبونه وما يستمتعون به ...فهم ليسوا أمثالنا من يكتشف شىء -يكرهونه في اليوم اللى اتولد فيه

-ومما يستوقف العالم كله ليس وحدى اختيار هذا الرجل للرسول محمد صلي الله عليه وسلم ليكون أعظم العظماء المائة الذى قام باختيارهم رغما عن كونه غير مسلم .....فهذا دليل صريح لعظم نبينا محمد صلى الله عليه وسلم هو ليس بحاجة إليه

 أنيس منصور 


وأخيرا تحميل كتاب العظماء مائة أعظمهم محمد النسخة العربية
للكاتب الكبير أنيس منصور 
النسخة العربية لكتاب العظماء مائة لأنيس منصور .....اضغط هنا للتحميل 



2 comments:

  1. شكرا يا اخى بارك الله فيك

    ReplyDelete
  2. جزاك الله كل خير علي هذا الكتاب

    ReplyDelete

رأيك يهمنا...........
تذكر .... مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد

LinkWithin

Related Posts with Thumbnails

Important notice (ملاحظة هامة )

لإضافة تعليق على أى موضوع اضغط على عنوان الموضوع سيظهر لك أدنى الموضوع مستطيل محدد أضف به تعليقك
- to add a comment first, click on post title then you will find a rectangle add your post there .

Popular Posts

أنا مصرى حررررر